البطل الرومانى
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثدخولالتسجيل

شاطر | 
 

 وانت هل مثلي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
† jos †
عضو فعال
عضو فعال


عدد الرسائل : 115
العمر : 36
شفيعى : العدرا والبابا كيرلس
تاريخ التسجيل : 23/09/2008

مُساهمةموضوع: وانت هل مثلي   الأربعاء أكتوبر 01, 2008 7:19 pm

وانت هل مثلي

قصة حقيقية


سمعت عن القديس جراسيموس و جماعته واشتقت ان اراه . ذهبت اليه ورحب بي الاب واصلح لي مائده وهيأ لي مكان لأنام بعد ان غسل رجلي. في المساء قرأ لي في انجيله الذي اشتهيت ان يكون لي مثله .
وكان انجيله جميلا" في شكله وفي منظره
+ في الليل وانا مضجع في موضعي بدأ الشيطان يحرك قلبي لسرقة الانجيل ولم اقاوم الفكر كثيرا" اذ كانت لي عاده السرقه متأصله في منذ طفولتي, ولما سرقت اول سرقه في حياتي عباره عن لعبه صغيرة من طفل زميلي لم تردعني امي , واعتقدت وانا مخطئ في هذا انها توافقني علي السرقه وهكذا نمت وترعرعت في هذه العاده وكانت امي تري ما اسرقه ولم تكن تسألني عن مصدره لانها كانت تحبني كثيرا" وتخاف عليه من التوبيخ والتأديب وهكذا جنت عليه دون ان تدري

ظللت طول الليل افكر في الانجيل وقبل بزوغ نور الفجر قمت في خفه وسرقت الانجيل الثمين وهربت به الي المدينه حيث عرضته للبيع

طلب مني الشاري ان اترك له الانجيل ليسأل احدهم في ثمنه, فوافقت, ودون ان ادري ذهب الشاري الي صديقه القديس جراسيموس ليعرف تقديرا" ثمنه و دون ان يخبره القديس بأن الانجيل ملكه هو وقد سرق منه شجعه علي شرائه

رجع الشاري وعرض عليه ثمن كبير وسالته عمن استشاره , اخبرني انه استشار صديقه القديس جراسيموس انخلع قلبي من الهول وسألته عما قال له فأخبرني ان القديس مدح في الانجيل ولم يذكر له شئ اخر عني وشجعه علي شرائه

تراجعت عن بيع الانجيل , وذهبت ومعي الانجيل الي القديس الذي لما راني قبلني فرحا واعترفت له بسرقة الانجيل وبسرقاتي السابقه فضمني الي صدره محبا" والح عليه جدا" لأقبل الانجيل بركه لحياتي

"شجعوا صغار النفوس , اسندوا الضعفاء تأنوا علي الجميع انظروا ان لا يجازي احد احدا" عن شر بشر

وانــــــــــــت

هل انت مثلي؟ سرقت انجيلا" أو ماذا ؟
هل سرقت في الكنيسه او سرقت في محل عملك؟
هل سرقت مالا" او سرقت عفه ؟
هل سرقت وديعه او خنت امانه ؟
هل سرقت عشور الهك او طمعت في ميراث اخوتك؟

خذ الكتاب المسروق واذهب بلا توان , اسرع فكم من كثيرين في الابديه التعيسه تصير سرقاتهم وخيانتهم سياطا" من نار تلهب نفوسهم بعذاب لاينتهي وهم يتمنون ان يعودوا للحياه ولو للحظه ليروا ما اغتصبوه
فليس للسارقين نصيب في المدينه السماويه


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
وانت هل مثلي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البطل الرومانى  :: المناقشات الروحية :: قصص وتأمـــــلات-
انتقل الى: