البطل الرومانى
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثدخولالتسجيل

شاطر | 
 

 الرد على الشبهات: الاختلاف مع الكنيسة الكاثوليكية:

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فادى الخطاة



عدد الرسائل : 119
العمر : 31
شفيعى : تماف ارينى
تاريخ التسجيل : 11/06/2008

مُساهمةموضوع: الرد على الشبهات: الاختلاف مع الكنيسة الكاثوليكية:   الجمعة يونيو 13, 2008 12:54 pm


+ الرد على الشبهات:
- الاختلاف مع الكنيسة الكاثوليكية:
من هنا انطلقت الكنيسة البروستانتية لتنفى شفاعة مريم العذراء لكن الحقيقة ليس مبرر كافى اى نعم انه حدث انشقاق بسبب اضطراب الافكار بين الكنيسيتن لكن هذا ليس معناه ان يلغوا عقائد اساسية سارية منذ الاباء الاولين ، فان مريم العذراء مكرمة منذ المجمع المسكونى الذى عقد فى افسس رداً على بدعة نسطوريوس و رد عليه القديس كيرلس بان مريم العذراء تستحق لقب "والدة الاله" و شفاعتها. خير دليل على ذلك حين وضع مقدمة قانون الايمان التى تبدأ (بنعظمك يا ام النور الحقيقى.....) اذا فجأة الغى البروستانت كل عقائد الاساسية مقابل اختلاف بسيط رغم تصديقهم فى المجامع المسكونية.

- هل لمريم العذراء اولاداً غير المسيح:
يتحججون بهذه الاية:
+ اليس هذا ابن النجار اليست امه تدعى مريم و اخوته يعقوب و يوسي و سمعان و يهوذا (مت 13 : 55)
الرد:
1) اخوة ليست تعنى اخوات المسيح من نفس الام لكن هذا لقب كان يسرى ايضاً على صلة القرابة التى تربط بين اخوات الخالات او اخوات الاعمام بدليل:
الاية التى تقول: " مريم ام يعقوب الصغير و يوسي و سالومة" (مر 15 : 40) و تستدل بهذه العبارة ايضاً الاية التى تقول:" اخت امه مريم زوجة كلوبا"(يو 19 : 25) اذاً هناك اخت لامه تدعى مريم و عندها اولاد يمثلون اخوة المسيح.
هناك دليل اخر فى سفر التكوين بالاية التى تقول:"و اخبر يعقوب راحيل انه اخو ابيها و انه ابن رفقة فركضت و اخبرت اباها" (تك 29 : 12)
مع ان العلاقة بين يعقوب و لابان ابو راحيل كانت علاقة ان لابان خال يعقوب و من الواضح انه لفظ كان يطلق على الرباط بين الاقارب.


-من هى مريم زوجة كلوبا؟
ذكرت فى الانجيل انها من النساء التى تبعت المسيح عند الصليب و هناك احتمالية انها تكون من النساء التى تبعته من الجليل و صارت تخدمه مع بقية النساء
هى شقيقة مريم العذراء كما ذكر يوحنا البشير و يفسر بعض الاباء ان بعد ما نذرت مريم العذراء الى الهيكل ، انجب يواقيم و حنة فتاة اخرى و اسموها مريم لان مريم الاولى نذرت لله ، يرجح بعض ان الفرق بين العذراء و اختها 4 سنين و انها نذرت للهيكل ايضاً عند وفاة ابويها .
انجبت مريم زوجة كلوبا ثلاثة اولاد عرفوا باسم اخوة المسيح و هم: يوسى و يهوذا و يعقوب الصغير و كان اخوته يرافقوا المسيح بين حين لاخر كما ذكر عندما كان يعظ المسيح الشعب.

تكريم مريم العذراء واجب على كل مسيحى:
يرى البروستانت ان التشفع بمريم العذراء يعتبر شرك مع الله خصوصاً فى صلوات الاجبية فى المقاطع التى تخص العذراء. و يتحججوا بهذه الاية: "فلنا شفيع عند الاب يسوع المسيح البار (1يو 2 : 1)" و يعللوا ان لا يوجد اسماء احد بجانب المسيح.
الرد:
يجب ان نميز بين شيئان:
1)الشفاعة الكفارية 2) الشفاعة التوسلية
تلك مسميات اسمتها الكنيسة الارثوذكسية.
1)الشفاعة الكفارية:
هى شفاعة المسيح لنا عند الاب كما ذكر بولس الرسول و ايضاً يبرهن عن هذه الكلمة يوحنا الرسول فى رسالته:" لانه هكذا احب الله العالم حتى بذل ابنه الوحيد لكي لا يهلك كل من يؤمن به بل تكون له الحياة الابدية (يو 3 : 16)" اى ان المسيح اصلحنا مع الاب من جهة الخطية الاصلية و اعادنا لموضعنا الاول لذلك اصبح المسيح لنا شفيع عند الاب و كلمة كفارية تعنى تكفير لخطايا البشر لان المسيح يغفر لنا خطاينا.

2)اما الشفاعة التوسلية:
فهى شفاعة القديسين ، و كلمة شفاعة تعنى صلاة من اجل شخص او وساطة بين الله و الناس بمعنى ان القديسين الذين اكملوا جهادهم و بذلوا جسدهم من اجل المسيح اصبحوا قريبين جداً من الله حيث انهم يسبحونه امام عرشه ليلاً و نهاراً كما ذكر فى سفر الرؤيا. فاذا طلب احد من هؤلاء القديسين الشفاعة ، سيصلى القديس لله من اجله لان القديسين قريبين من الله و لديهم مكانة خاصة عند الله فمن الطبيعى ان يتخذ الله رد فعل من صلواتهم.

الشفاعة فى الانجيل:
عندما طلب فرعون من موسى ان يصلى من اجله حتى تنتهى الضربات العشر عندما قال فرعون: "صليا الى الرب" (خر 8: 8)
عندما صلى ابراهيم لابيمالك حين اخذ سارة امراته (تك 20)
عندما صلى موسى من اجل الشعب :
و كان في الغد ان موسى قال للشعب انتم قد اخطاتم خطية عظيمة فاصعد الان الى الرب لعلي اكفر خطيتكم. (خر 32: 30)

-هل تزوجت مريم من يوسف النجار بعد ولادة المسيح؟
الرد: لا طبعاً ظلت علاقة يوسف و مريم علاقة خطوبة ليست علاقة زواج خير دليل على ذلك الاية التى قيلت فى سفر حزقيال:" فقال لي الرب هذا الباب يكون مغلقا لا يفتح و لا يدخل منه انسان لان الرب اله اسرائيل دخل منه فيكون مغلقا (حز 44 : 2)" يرمز هذا الباب الى رحم مريم العذراء. كما لو تأملنا فى قصة مريم العذراء لنجد ان يوسف كان خائف ان تشهر مريم حين حبلت امام الناس مع انهم يعيشون فى نفس البيت امام جميع الناس ، فالناس سينظرون لمولدها انه ابن يوسف لكن من الواضح ان كل ناس تعلم بخطبتها لذلك كانوا سيظونوا ظن خاطىء.

خاتمة:
تمثل مريم العذراء اهمية قصوى فى المسيحيية ، فهناك عدة نبوات عليها فى العهد القديم كما ان مريم تفوقت على كل القديسين و تسبحها الملائكة مع المسيح. تألمت مريم الالامات لا تتألمها مرأة عادية و عاشت مريم العذراء فى حياة كاملة ، فهل نغفل او نصرف نظرنا عنها؟ هل نقول على ظهوراتها انها ظهورات شيطان او ظهور خاطىء؟ هل نتجاهل قصة حياتها اما نتأملها و نتشفع بها؟
لالهنا كل مجد و كرامة الى الابد امين
__________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
حبيب البابا كيرلس
عضو فعال
عضو فعال


عدد الرسائل : 292
العمر : 27
شفيعى : حبيبى البابا كيرلس
تاريخ التسجيل : 31/05/2008

مُساهمةموضوع: رد: الرد على الشبهات: الاختلاف مع الكنيسة الكاثوليكية:   الثلاثاء يونيو 17, 2008 11:20 pm

الموضوع على فكرة جميل وشيق واحنا منتظرين منك المزيد والرب له المجد يسوع المسيح يعوض تعب محبتك ويبارككك ايها الاخ المبارك حبيب الفادى وبركة وشفاعة حبيبى البابا كيرلس وحبيبه مارمينا فلتكن معاك امين واوعى تنسى انك تبعت المزيد والرب يبارك حياتك ويوفقك





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الرد على الشبهات: الاختلاف مع الكنيسة الكاثوليكية:
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البطل الرومانى  :: المناقشات الروحية :: اسالة واجوبة في العقيدة المسيحية الارثوزكسية-
انتقل الى: